ثقافة

رَمَضَـــانْ وَصَـــلَ ”  للأديبة العمانية سارة السهيل …

إبداع أدبى جديد يزين مكتبة الطفل العربي

 

في المنتصف من رمضان استلمت الأديبة والكاتبة اول طبعة لإصدارها، من قصتها الجديدة بعنوان ؛ ” رَمَضَـــانْ وَصَـــلَ ! “.الصادرة عن دار يسطرون للطباعة والنشر.

سارة السهيل

القصة تتضمن سردًا حواريًا منمقًا، منسوجًا بخيوط من خيال، نابع من الواقع، ملفوفا بعناية بملامح الشهر الفضيل المبارك، تعميقًا لتفاعل الأجيال الجديدة مع جذورهم الدينية الراسخة وروافد ثقافتهم العريقة.

حيث تنساب سطورها برفق، يضفي أجواء من الدفء الكامن في تفاصيل علاقة أسرية، تجمع أبوين وأطفالهما، وتسودها المحبة والاحترام، في سياق أحداث متدفقة، سواء فيَم بينهم تجاه مناسبة دخول الشهر المعظم، أو تلقاء جيرانهم، ومشاركتهم الإيجابية الواجبة نحوهم، ضمن فضائل الشهر الكريم.

إلي جانب إلقاء الضوء على القيم النبيلة المرتبطة بشهر رمضان المُعظَّم، مثل العطف علي البسطاء، والتصدق على المساكين.

وأيضا؛ تناول مظاهر البهجة والطقوس الاحتفالية، التي يتوارثها الأجداد والآباء، ويحتضنها الأبناء والأحفاد، جيلا بعد جيل.

جدير بالذكر ؛ أن الأديبة والروائية ” سارة طالب السهيل “، لها سجل ثري من الكتابات الموجهة للطفل العربي تحديدا، والعالمي على وجه العموم، في سبيل نشر الوعي والفكر المستنير، من منطلق الريادة العربية، ثقافًة وإبداعًا، وبكافة المجالات..

اظهر المزيد

صلاح فضل

جاهدنا واجنهدنا لمواصلة مسيرتنا الصحفية عبر (بوابة الشريان) للعام الخامس على التوالي مع اقتراب حلول العام الجديد 2024 حرصا منا على تقديم خدمة صحفية ملتزمة بالدقة والموضوعية فيما طرحناه ونطرحه منذ بداية تحملنا تلك المسؤلية انطلاقتها في 2019 وهذا الالتزام جعلنا أصحاب رؤية صائبة في كل ما قدمناه من خبرات عالية من خلال استقطاب كبار الكتاب والصحفيين المتميزين ممن ساهموا وتعاونوا بحب وتفان دون اي مقابل مادي سوى الحب المتبادل فقط لاغير وهم لا يأ لون جهدا لاستكمال هذه المسيرة واسرة التحرير تقدر جهودهم الجبارة في بلاط صاحبة الجلالة فهنيئا للقراء الأعزاء والجديد في هذه النسخة اضافة (قناة الشريان) تضم حوارات ومنوعات وافراح وما يستجد من فيديوهات مختلفة ومبتكرة
زر الذهاب إلى الأعلى